ahlalbeit12

ahlalbeit12

احاديث ائمة ال البيت في شكر الله على نعمه

احاديث ائمة ال البيت في شكر الله على نعمه
 
*عن عبدالله بن مسكان، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: إن رسول الله صلى الله عليه وآله كان في سفر يسير على ناقة له، إذا نزل فسجد خمس سجدات فلما أن ركب قالوا: يا رسول الله إنارأيناك صنعت شيئا لم تصنعه؟ فقال نعم استقبلني جبرئيل عليه السلام فبشرني ببشارات من الله عزوجل، فسجدت لله شكرا لكل بشرى سجدة.

*عن أبي عبدالله عليه السلام قال: ما من عبد يرى مبتلى فيقول: " الحمد الله الذي عدل عني ماابتلاك به، وفضلني عليك بالعافية، اللهم عافني مما ابتليته به " إلا لم يبتل بذلك البلاء.
* عن أبي عبدالله عليه السلام قال: إذا ذكر أحد كم نعمة الله عزوجل فليضع خده على التراب شكرا لله، فإن كان راكبا فلينزل فليضع خده على التراب وإن لم يكن يقدر على النزول للشهره فليضع خده على قربوسه وإن لم يقدر فليضع خده على كفه ثم ليحمد الله على ما أنعم الله عليه.
* عن ابي عبدالله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إذا رأيتم أهل البلاء فاحمدوا الله ولا تسمعوهم فإن ذلك يحزنهم.
عن عمر بن يزيد قال: قلت لابي عبدالله عليه السلام: إني سألت الله عزوجل أن يرزقني مالا فرزقني وإني سألت الله أن يرزقني ولدا فرزقني ولدا وسألته أن يرزقني دارا فرزقني وقدخفت أن يكون ذلك استدراجا(1)، فقال: أما والله مع الحمد فلا.((1) في القاموس استدرجه: خدعه وأدناه كدرجة واستدراجه تعالى العبد أنه كلما جدد خطيئة جدد له نعمة وأنساه الاستغفار، أوأن يأخذه قليلا ولايباغته والبغتة: الفجأة.)

*قال خرج أبوعبدالله عليه السلام من المسجد، وقد ضاعت دابته، فقال: لئن ردها الله علي لاشكرن الله حق شكره، قال: فمالبث أن اتي بها، فقال: الحمدلله، فقال له قائل: جعلت فداك أليس قلت: لاشكرن الله حق شكره؟ فقال أبوعبدالله عليه السلام: ألم تسمعني قلت: الحمد الله؟.
*عن معمر بن خلاد قال: سمعت أبا الحسن صلوات الله عليه يقول: من حمد الله على النعمة فقد شكره وكان الحمد أفضل [من] تلك النعمة.
*عن عبيد الله بن الوليد قال: سمعت أبا عبدالله عليه السلام يقول: ثلاث لا يضر معهن شئ: الدعا عند الكرب والاستغفار عند الذنب والشكر عند النعمة.
*عن عمار الدهني قال: سمعت علي بن الحسين عليهما السلام يقول: إن الله يحب كل قلب حزين ويحب كل عبد شكور، يقول الله تبارك وتعالى لعبد من عبيده يوم القيامة: أشكرت فلانا؟ فيقول: بل شكرتك يارب، فيقول: لم تشكرني إذلم تشكره، ثم قال: أشكر كم لله أشكر كم للناس.


المصدر
الكافي للكليني الجزء2


Add a Comment